F0rever Friends


عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

F0rever Friends



    وفاه ابناء الرسول{ص}وحكمه الوفاه

    شاطر

    yasmin
    مشرفة قسم
    مشرفة قسم

    عدد المساهمات : 10
    تاريخ التسجيل : 11/07/2009
    العمر : 22
    الموقع : http://flowerfula.blogspot.com/

    وفاه ابناء الرسول{ص}وحكمه الوفاه

    مُساهمة من طرف yasmin في السبت يوليو 11, 2009 10:14 pm

    قد يسأل سائل لماذا لم يعش لرسول الله أولاداً ذكوراً بعد وفاته ؟
    الجواب : أن ابن النبى لابد و أن يكون نبياً و لو عاش ولد من أبناء الحبيب لكان نبياً بعده , و لو كان
    نبياً بعده ما كان هو خاتم الأنبياء و المرسلين , إنها حكمه الرب سبحانه وتعالى البالغة و قدرته و
    ثناءه المتناهيه , فى العظمة و سمو الرفعة فى التقدير و لذا قرر القرآن العظيم هذة الحكمة وأجاب
    على المفسرين و ردع الشامتين بقول الحق سبحانه و تعالى { إِنَّا أَعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرَ(1) فَصَلِّ لِرَبِّكَ
    وَانْحَرْ (2) إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الْأَبْتَرُ (3)} سورة الكوثر , و المعنى : أى كيف تكون أبتر و قد رفع الله تعالى
    لك ذكرك , فسرنا نقول يا رسول الله فى الأذان و فى الإقامة و كل شىء , و كيف تكون أبتر و قد
    أعطيناك الكوثر وهو نهر فى الجنة , أنت يا رسول الله خاتم الأنبياء و المرسلين و لو عاش لك ولد
    يخلفك فى الدنيا لابد وأن يكون نبياً مثل أبيه و كيف يكون نبياً بعدك و أنت خاتم الأنبياء ؟ و قد بين
    القرآن العظيم هذة الحكمة البالغة أنه لم يوجد ليكون أباً لأحد من الرجال و إنما ليكون أخر
    المرسلين قال تعالى { مَّا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِّن رِّجَالِكُمْ وَلَكِن رَّسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ
    بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا} (40) سورة الأحزاب , إن الأبتر الحقيقى يا محمد هو الذى يضايقك بهذا القول
    لأنة لن ينفعة مالة ولا ولدة و ليس لة بعد موتة إلا الخلود فى النار وإن الذى يضايقك بهذا القول هو
    الأبتر حيث لا عمل صالح له و لاقيمة له ولا رجاء و مصيرة جهنم و بئس المهاد . و لموت أبنائه حكمه
    أخرى و هى البلاء فكان رسول الله أشد بلاء من الخلق فمات أبوه قبل أن يراه و ماتت أمة و هو
    صغير و مات عمه الذى كان يحميه ثم ماتت زوجته الحنونه و ها هو الأن يموت له أولاده ومع كل هذا
    فهو الخلوق الصابر الذى قال عنه ربه { وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيم ٍ} (4) سورة القلم و لتكن حكمه الله
    تعالى فى أن يبتلى حبيبه محمد ليكون للناس عبره لأنه أحب إنسان إلى الله تعالى و مع ذلك
    إبتلاه بلاء عظيماً ليعلم الناس أن كلما ذاد الإيمان و الحب لله تعالى ,كلما ذاد الإبتلاء و المرض والله
    أعلم .

    Red rose
    المدير العام لمنتديات اصدقاء غزة
    المدير العام لمنتديات اصدقاء غزة

    عدد المساهمات : 166
    تاريخ التسجيل : 07/07/2009
    العمر : 27
    الموقع : بحر احزآني

    رد: وفاه ابناء الرسول{ص}وحكمه الوفاه

    مُساهمة من طرف Red rose في الأحد يوليو 12, 2009 4:25 pm


    عليه الصلاة والسلام

    يسلمو دياتك ع الموضوع الأكتر من رآآئع

    اتمني ان نستفيد من مواضيعك الراقية

    والى الأمام

    كل الود والاحترام


    _________________



    " تحريرك اكبر همي
    وبسجنك لا ما تهتمي
    قسماً لو صفوا دمي ما تظلي بهالعتمه "





    عاشق بحر الذكريات
    نائب المدير العام
    نائب المدير العام

    عدد المساهمات : 1076
    تاريخ التسجيل : 07/07/2009

    رد: وفاه ابناء الرسول{ص}وحكمه الوفاه

    مُساهمة من طرف عاشق بحر الذكريات في الإثنين يوليو 20, 2009 1:23 am

    عليه أفضل صلاة وتسليم

    ننتظر منك الجديد يا ياسمين

    تقبلي مروري


    _________________


    إذا أحببت أحدا بشدة فأطلق سراحة

    فإن عاد إليك فانه ملك لك إلى الأبد

    وإن لم يعد فهو لم يكن لك من البداية



    اميرة النسيان
    شخصية هامة ومميزة
    شخصية هامة ومميزة

    عدد المساهمات : 823
    تاريخ التسجيل : 03/09/2009

    رد: وفاه ابناء الرسول{ص}وحكمه الوفاه

    مُساهمة من طرف اميرة النسيان في الأحد سبتمبر 06, 2009 3:04 pm

    عليه صلوات الله جميعا
    وتحياتي لالك وللجميع ياسمين
    موضوعك جميل
    واتمني ان ينفعنا واياك بالدنيا والاخرة ان شاءالله
    واجمل تحياتي لالك وللجميع
    اميرة النسيان.


    عاشق بحر الذكريات
    نائب المدير العام
    نائب المدير العام

    عدد المساهمات : 1076
    تاريخ التسجيل : 07/07/2009

    رد: وفاه ابناء الرسول{ص}وحكمه الوفاه

    مُساهمة من طرف عاشق بحر الذكريات في الإثنين سبتمبر 07, 2009 5:12 pm

    اللهم علمنا ما ينفعنا ونفعنا بما علمتنا

    جزاكم الله كل خير


    _________________


    إذا أحببت أحدا بشدة فأطلق سراحة

    فإن عاد إليك فانه ملك لك إلى الأبد

    وإن لم يعد فهو لم يكن لك من البداية



      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 10, 2016 11:03 pm